متطرفون "مسلمون أو مسيحيون"

انتشر في اليومين الماضين خبر مضمونه أن مسلمون يقتحمون كنيسة جوسفورد في نيو ساوث ويلز
باستراليا أثتاء القداس و يبدأون بالتكبير و الصلاة حيث أكد الخبر قيام مجموعة متطرفين يوم الاحد باقتحام الكنيسة
بعد البحث والتدقيق والمقارنة تبين أن المكان صحيح وذلك بعد انشاء مقارنة بسيطة باستخدام موقع
جوجل ايرث ومقارنته مع صورة الكنيسة الظاهرة في الفيديو
اذا فموقع الفديو والحدث صحيح
بعد البحث والتدقيق بعدة فيديوهات التي انتشرت بما تخص الحدث على اختلاف عناوينها
البعض عنون الخبر مسيحيون متطرفون يرتدون زيا إسلاميا ويقتحمون كنيسة
موقع الجزيرة مباشر " -and-http://mubasher.aljazeera.net/news/arabic international/2016/08/201681513194986216.htm "
أخرون عنون الخبر مسلمون يقتحمون كنيسة جوسفورد في نيو ساوث ويلز باستراليا
موقع الحق والضلال المصري اضافة لعدد من صفحات الفيس بوك
" http://goo.gl/3vOXYH "
لمعرفة من هم المجموعة قمنا ياستخدام موقع amnesty واخذ تفاصيل الفيديو والبحث عنها
تم استخدام الصور التي ظهرت في الفيديو للمجموعة والبحث عنهم عبر استخدام موقع tiny eye ومن ثم عمل مقارنة بسيطة تبين أن المجموعة تابعة لحزب الحرية المناهض" لوجود اللاجئين في بلاده " حيث أكد
مؤسس وزعيم الحزب نيك فولكس أن الاقتحام جاء احتجاجا على التعددية الثقافية
وقال الأب رود بوير في منشور على صفحة الكنيسة على الفيسبوك :"للأسف سوف يدعي
هؤلاء الأشخاص المعبأين بالكراهية أنهم مسيحيون ... ولكنهم لا يعلمون شيئا عن المسيح ولا
سلامه. ولو كان هؤلاء الأشخاص مسلمين حقا لكان ذلك سوف يسمى إرهابا".
وأضاف: "هذه مسيحية متطرفة وإرهاب يميني ولابد من تسميته كذلك".

الصورة المرفقة هي صورة للكنيسة اقتتطعت من مقطع الفيديو
صورة للمجموعة على الجدار المحاذي للكنيسة
صورة لافراد المجموعة الذين قاموا باقتحام الكنيسة
صورة للمنشور على الفيسبوك قام الاب رود بنشره